شفط الدهون

احدث تقنيات شفط الدهون في مصر 2021

احدث تقنيات شفط الدهون هو ما تسعى إليه كل امرأة ورجل في عصرنا الحالي، حيث من المعلوم أن الجسم الرشيق هو ما يسعى إليه الجميع، وهي من العمليات الجراحية البسيطة التي لاقت رواجًا واسعًا، وانتشارًا عالميًا، ولم تعد عمليات شفط وإزالة الدهون حكرًا على النساء، بل أصبحت من أكثر العمليات انتشارًا بين فئة الرجال. 

احدث تقنيات شفط الدهون 

احدث تقنيات شفط الدهون في مصر 2021
احدث تقنيات شفط الدهون في مصر 2021

مع التطور العلمي ظهرت احدث تقنيات شفط الدهون التي تستخدم في عمليات شفط الدهون، يتم اختيار التقنية حسب حجم الدهون، وحسب أماكن ارتكازها، وحسب المبلغ المناسب للمريض، وكل عملية تحتوي على أدوات وتكنيك مختلف عن غيرها يتم دراسته مع الطبيب المعالج بما يتناسب مع الحالة، ومن أهم وأحدث هذه التقنيات ما يلي: 

أولًا: شفط الدهون التقليدي 

وهي تقنية تتم عبر حقن مخدر ليدوكايين بنسبة بسيطة جدًا يتم تخفيفه ويتم خلطة بالأدرينالين، ويتم حقنهم بأنبوب يمر من تحت الجلد موجهًا لأماكن ارتكاز الدهون ويتم ضخ كميات كبيرة منه حيث ينتفخ الجلد ويتورم، مما يسبب ثبات الخلايا، تخدير المنطقة.

ومن ثم يتم شفط الدهون بالتخدير الموضعي، ومن إيجابيات إجراء العملية بهذه الصورة هو: 

  • منع فقدان الدم بسبب انقباض الشعيرات الدموية مما يسبب نزفًا أقل.
  • عدم الحاجة للتخدير حيث أنه يتم استخدام بنج موضعي.
  • توفر دخول السوائل للجسم عبر الحقن التي سبق ذكرها، وعندها لا داعي للمحاليل والسوائل الوريدية.
  • تناسب هذه الطريقة بعض الأماكن مثل: البطن، والرقبة، والذقن، حيث أنه قليل المضاعفات.

ثانيًا: الشفط الرطب أو شفط الدهون بطريقة ضغط الماء 

ومع التطور ظهرت لنا تقنية جديدة من احدث تقنيات شفط الدهون وهي تقنية ضغط الماء، حيث يتم من خلالها ضخ محلول ملحي لإزالة الدهون وايضًا استئصال الخلايا الدهنية في خطوة واحدة. 

فبدلا من ضخ المخدر والأدرينالين بصورة يدوية يتم استخدام تيار مضغوط من المحلول الملحي والمخدر الموضعي في الجزء المراد إزالة الدهون منه، وأثبتت هذه التقنية نجاحها حيث يتم طرد الدهون بصورة ميكانيكية، ويتم إزالة كميات كبيرة بسرعة.

 يتم استخدام هذه التقنية في أماكن تكتلات الدهون الكبيرة، مثل الصدر، والظهر، والمؤخرة، لا يتم الخضوع للبنج الكلي تتم هذه العملية ببنج موضعي مثل سابقتها. 

ثالثاً: شفط الدهون بالفيزر 

وله العديد من الأسماء مثل ليبوسيلكيشن، وهي من احدث تقنيات شفط الدهون البديلة عن التقنيات القديمة والتقليدية، حيث يتم إزالة الدهون والترسبات الدهنية بواسطة الموجات فوق الصوتية لتحسين شكل الجسم وتحسين الشكل الجمالي للجلد، ونوضح بعض المعلومات عنها فيما يلي: 

  • هذه الطريقة تعد نحت للجسم بدلًا من الشفط لكل الباحثين عن طريقه لتجميل الجسم بعيدًا عن عمليات شفط الدهون، أطلقت هذه التقنية وتم اعتمادها من الغذاء والدواء الأمريكية منذ عام 2002، وهذه التقنية تفتت الخلايا الدهنية عن طريق إصدار اهتزازات عالية تكسر الخلايا الدهنية وتكسيرها.
  • يقوم جراح التجميل جهاز الفيزر، ويتم عمل فتحة في الجلد لإدخال الجهاز من خلالها للوصول للأنسجة الدهنية المراد تفتيتها، ويهتز الجهاز برفق ليزيل هذه الأنسجة، ومن خلال قنية يتم إدخالها في الجسم يقوم الطبيب المعالج بسحب السائل من الجزء المتورم، ويحقن بعض البنج الموضعي لتخفيف الشعور بالألم في المنطقة التي تمت بها العملية.
  • هذه التقنية تعد من أفضل تقنيات شفط الدهون، كما أنها تمنح طبيبك القدرة على التحكم، وتساعد على الظهور بشكل لطيف بعد العملية، كما أنها تحمي الأنسجة المحيطة بالأنسجة الدهنية، وأيضًا يكون هناك نزيف أقل، وتورم أقل.
  • كما أنه يساعد على شد الجلد مما يقلل من ظهور السيلوليت أو ترهل الجلد من المنطقة التي تمت إزالة الدهون منها عن طريق تحفيز الكولاجين، يساعد على تنشيط الدورة الدموية مما يسبب سرعة التئام الجرح، لا يحتاج لفترة نقاهة طويلة.
  • تناسب هذه التقنية كل المناطق المراد إزالة دهونها مثل البطن، والظهر، وأجناب الحوض، والوسط، والذراعين والفخذين، والرقبة.

رابعًا: عملية شفط الدهون بالليزر 

شفط الدهون بالليزر، أو الليبو لايت، أصبحت تقنية من احدث تقنيات شفط الدهون في عصرنا الحالي، أصبحت متاحة للذين يريدون نحت الجسم والحصول على جسم مثالي، ولاقت نجاحًا كبيرًا في نحت وتحديد المناطق الصغيرة التي لا يمكن التخلص منها عن طريق الرياضة، وفيما يلي أهم ما ذُكر عنها: 

  • تتم هذه التقنية عن طريق استخدام تقنية الليزر ذات الطول الموجي 1064 نانو متر لإذابة الدهون تحت الجلد، ومن ثم إزالتها، حيث يتم استخدام التقنية التقليدية للمناطق الكبيرة، ثم يستمرون بإذابة الدهون بالليزر.
  • تتميز هذه التقنية عن غيرها بسرعتها وفعاليتها، حيث أن هناك أنسجة ليفية، وأنسجة تقاوم طرق الشفط التقليدية ولكن هذه التقنية تدمر الأغشية التي تغطي هذه الأنسجة، وتحقق قدرًا كبيرًا من الفاعلية والنجاح.
  • تتم هذه العملية عن طريق البنج الموضعي وتستغرق ما بين النصف ساعة إلى ساعة كاملة لكل منطقة من مناطق تجمع الدهون، وتستخدم هذه التقنية للرقبة والصدر، والوجه، ومناطق التكتلات العنيدة في الفخذين، والصدر. 

ما بعد عمليات شفط الدهون 

بعد أن تعرفنا معاً على احدث تقنيات شفط الدهون نوضح أنه بعد العملية لا يشعر المريض بالألم بصورة مباشرة، ولكن بعد فك الغرز يشعر المريض بالألم وهذا بعد مرور 10 أيام من بعد القيام بالعملية، العملية نتيجتها تتحسن بمرور الوقت وممارسة الرياضة والحفاظ على الوزن بعد العملية.

 وفيما يلي أهم ما يحدث بعد العملية وما يجب على المريض اتباعه بعد العملية: 

  • فترة الشفاء: تعد هذه الفترة من أهم الفترات لنجاح العملية، ولذا يجب على المريض الاهتمام بصحته، والتزامه بتعليمات الطبيب.
  • يأخذ المريض المضاد الحيوي للحد من العدوى، وأيضًا بعض مسكنات الألم.
  • يظل الجسم متورمًا لعدد أسابيع بعد إجراء العملية، وأيضًا يتم ارتداء مشد طبي وهذا من الأمور المهمة ويتم شراء المشد حسب المنطقة التي تمت الإزالة منها، حيث تعمل المشدات على تقليل الورم ودعم المنطقة.
  • يمكن ممارسة العمل بعد أسبوع من إجراء العملية، ويتم العودة للحياة الطبيعة في غضون أسابيع قليلة.

أسعار عمليات شفط الدهون 

عند الرغبة في القيام بإحدى عمليات شفط الدهون بواسطة احدث تقنيات شفط الدهون فإن الخيار الأول والأضمن لابد أن يكون عيادة الدكتور محمد عماد، حيث يتم استخدام اهم تقنيات شفط الدهون على أعلى مستوى وكفاءة.  

والمدهش أن أسعار عمليات شفط الدهون في عيادة الدكتور محمد عماد تعد مذهلة بالنسبة للتقنيات المستخدمة والأجهزة الحديثة والخبرة العالية، وفيما يلي نوضح أسعار عمليات شفط الدهون لدى الدكتور محمد عماد: 

  • تتراوح عمليات شفط الدهون فقط بين 45 ألف إلى 90 ألف جنيه مصري، حيث يختلف السعر باختلاف الحالة ومكان شفط الدهون وسن الشخص. 
  • أما عمليات شفط الدهون والشد الجراحي معاً فإن أسعارها تتراوح بين 65 ألف إلى 130 ألف جنيه مصري. 
  • عمليات شفط الدهون وشد جي بلازما تتراوح أسعارها بين 75 ألف إلى 150 ألف جنيه مصري. 
  • بالإضافة إلى أن عمليات شفط الدهون وشد وحقن معاً تتراوح أسعارها بين 65 ألف إلى 130 ألف جنيه مصري. 

هناك العديد من الأمور التي يتوجب على المريض أن يناقشها مع الطبيب المعالج قبل العملية، حيث أن الطريقة التي قد تناسب شخص ما قد لا تناسب شخص آخر وفقاً لظروف كل حالة، ولكن عليك الاطمئنان فكل الطرق فعالة وناجحة، وأصبحت الأسعار معقولة وفي متناول الجميع.

أقرأ أيضًا : عمليات شفط الدهون الارداف بالليزر وفوائدها

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق