تجميل الثدي للنساء

جميع تجارب حشوات السيليكون

تجارب حشوات السيليكون

تلجأ العديد من النساء للعمليات الجراحية من أجل تحقيق تناسق الجسم وتأمين المظهر الأفضل،  وتعد حشوات السيليكون أكثر ما يتم استخدامه في هذه العمليات، و سنتعرف في هذا المقال عبر موقع دكتور محمد عماد على هذه الحشوات وما هو أفضل أنواعها، وعلى الكثير من تجارب حشوات السيليكون.

السيليكون للصدر

يكون الهدف الأساسي  من القيام بعمليات تكبير الصدر هو الحصول على صدر كامل، وتقوم النساء بهذه العملية إذا كان حجم الصدر صغير وغير متناسق مع الجسم، حيث تساعد حشوة السيليكون وحشوات مختلفة في زيادة حجم الصدر، حيث تساعد هذه الحشوات أيضًا على تحسين مظهر الملابس بحيث تبدو بشكل أفضل.

أنواع حشوات السيليكون

إن جميع حشوات السيليكون تتألف من حشوة سيليكون من الخارج، أما من الداخل فهي تملأ بمواد مختلفة، وهذه المواد هي:

  • سيليكون السالين.
  • سيليكون السالين السميك.
  • حشوة سيليكون عادية.
  • سيليكون جامي بير.

ولكل حشوة من هذه الحشوات مميزاتها المختلفة وتجارب حشوات السيليكون الخاصة بها. 

سيليكون السالين

سنذكر مميزات هذا السيليكون: 

  • تكون هذه الحشوة مملوءة (بمحلول ملحي معقم)، ويتم وضعها في ثدي فارغ ثم يتم ملؤها بإبرة رفيعة داخل الصدر.
  • إن غرسات هذا السيليكون تناسب الأعمار ما بين 18 عامًا وما فوق.
  • إن غرسات هذا السيليكون يمكن أن تتعرض لتموج بشكل أكبر من غيرها.
  • إن غرسات هذا السيليكون تقبل التعديل لأنه يوجد منفذ يتم بواسطته حقن المحلول عن بعد، والسيطرة على الحجم حسب الطلب.

اقرأ أيضا: كل ما تريدين معرفته عن عملية تكبير الثدي بالليزر

أحصل على سعر العملية الان

سيليكون السالين السميك

نوع آخر من حشوات السيليكون هو سيليكون السالين السميك، وهو أيضًا محلول ملحي لزج بشكل أكبر من الداخل، وما يميزه هو وجود (جزيئات لزجة) من الداخل تمتزج بالأملاح، التي تساهم في تحريكه في داخل حشوة السيليكون، حركة تشبه الخواص الطبيعية للصدر.

حشوة سيليكون عادية

ومن مميزاتها:

  • تكون هذه الحشوة مملوءة بمادة هلامية شبيهة بالدهون البشرية، ولا تستطيع التفاعل مع أنسجة الجسم، تتسم بالالتصاق، والكثير من النساء يفضلون أن يخترن هذا النوع من السيليكون لأنه يشابه الخواص الطبيعية للثدي.
  • يمكن استخدام هذا النوع من السيليكون عند النساء من أجل 22عامًا، ويمكن أن يتم استخدامه في أي عمر، من أجل إعادة تكوين الثدي فيما يلي استئصاله.

سيليكون جامي بير

إن هذا النوع من حشوات السيليكون يتصف بأنه أكثر لزوجة من غيره، ويتميز باحتوائه على ذرات ملتصقة بشدة ببعضها، ولأنه سميك؛ تكون حشوة السيليكون ثابتة بشكل أكبر، وفي الغالب يكون مظهرها بشكل دمعة، وهذا يتطلب القيام بعملية جراحية يكون فيها الشق أكثر طولًا من الشق العادي.

أشكال حشوات السيليكون

هنالك العديد من أنوع حشوات السيليكون و نذكرها كالتالي: 

  • السيليكون الدائري:

هذه الغرسات الدائرية تجعل الصدر مملوء بشكل أكبر، وتبدو من خلاله ثنايا الصدر أفضل، وبالإمكان الحركة بحرية من دون الشعور الكبير بالخوف حول تغيير شكل الصدر أثناء الحركة، وبإمكانها أيضًا أن تمنح الصدر ارتفاعًا أكثر.

  • سيليكون على شكل دمعة: 

ما يميز هذا النوع أنه يعطي الصدر المظهر الطبيعي، ويكون شكله مدبب من أعلاه، ومن أجل أن يتناسب عرض الصدر يتوفر من هذا السيليكون أحجام مختلفة، وبغية تحقيق تناسق المظهر العام للجسم، ولكن هذا النوع يصبح فيه الصدر معرضًا للتغيير عند تحرك حشوة الصدر في داخل الصدر.

الفرق بين حشوات السيليكون من حيث الملمس

من تجارب حشوات السيليكون هي تجربة حشوة السيليكون من حيث الملمس، لأنه من الضروري مناقشة هذا الأمر مع الطبيب قبل القيام بالعملية، وهذه الحشوات كالتالي: 

  • السيليكون أملس السطح:

إن غرسات السيليكون التي تستخدم من أجل تكبير الصدر بشكل أملس، تكون موجودة بشكل طبيعي في داخل جيب الصدر، بطريقة تجعل منه شبيه بالثدي الطبيعي، والعيب فيه أنه يكون في بعض الحالات مرئي تحت الجسد.

  • سيليكون خشن السطح:

إن ملمس هذا السيليكون من الخارج يكون أكثر قدرة على الالتصاق بالصدر من الداخل وهذا يقلل من الحركة، وهذا يجعل الصدر مشدود، ونظرًا لأنه ملتصق بالصدر فهذا يجعل لديه حساسية بشكل أكبر للضيق، والسبب هو ندبة ضيقة توجد فيما يحيط ب غرسة السيليكون.

أحصل على سعر العملية الان

ماهو الفرق بين السالين والسيليكون من ناحية التمزق؟ 

قبل أن يتم اختيار نوع حشوة السيليكون يجب أن تعرفي أولًا الفروق بينها.

رغم أن الحشوات غالبًا لا تتميز بأنها معرضة للتمزق إلى أن السالين معرض للتمزق بشكل أكبر من السيليكون، ويمكن أن تتم ملاحظة التمزق بسهولة لأنه عند تمزقه ينقص حجم الصدر، وعند ذلك يتشرب الجسم بهذا المحلول ويتم طردة من الجسم بطريقة طبيعية، ولكن بعد حدوث التمزق من الواجب إجراء عملية جراحية بغية التخلص من حشوة السيليكون، أما الحشوة التي تملأ بالسيليكون تكون معرضة بشكل أقل للتمزق، وفي حالة تمزَّق من الصعب ملاحظة ذلك بشكل سريع، والسبب في ذلك هو لزوجة السيليكون والذي يبقى داخل الحشوة حتى بعد تمزقها.

أشياء يجب معرفتها قبل عمليات تكبير الثدي بالسيليكون: 

قبل الخضوع لعملية تكبير الصدر بالسيليكون، يتوجب عليكِ معرفة ما يلي:

  • تكبير الثدي لن يحل بديل عن (شد الثدي المترهل)، وفي حال ترهل الثدي يتوجب إجراء كلتا العمليتين.
  • لا يمكن توقع أن حشوة السيليكون تبقى مدى الحياة، وهي معرضة للتمزق عند حالات الضغط العالي والحوادث.
  • من الواجب الخضوع لفحوصات بشكل متكرر.
  • عند ارتفاع الوزن فإن الثدي يستمر في التغير بطريقة طبيعية، والحصول على الدهون، وهذا يغير شكل الصدر وحجمه أيضًا.

مخاطر عمليات تكبير الثدي بواسطة السيليكون

إن جميع العمليات الجراحية عادًة ينتج عنها مضاعفات جانبية، إن مخاوف عملية تكبير الثدي بالسيليكون تتعلق بنوعية حشوة السيليكون وعن نسبة تعرضها للتمزق، ومضاعفات هذه العملية سنذكرها كالتالي:

  • حالات الكدمات.
  • حالات الاحمرار والتعرض للورم.
  • عند الشعور بالألم.
  • عند الشعور بخدر وقتي.
  • عند حدوث الانتفاخ في الصدر.

مخاطر عملية تكبير الثدي بواسطة السيليكون

مخاطر لهذه العملية يمكن أن تحدث فقط بنسبة واحد بالمئة، ولكن من الواجب أخذها بعين الاعتبار: 

  • حدوث تكلس في الصدر، وهذا يمكن أن يحدث عند حدوث القراءة غير الصحيحة للأشعة السينية، وعدم القدرة على قراءة سرطان الثدي، ويمكن أن يتم علاجه عن طريق جراحة أخرى.
  • أن يتجمع الدم أسفل الجلد،وهذا من الممكن أن يتسبب بورم دموي مبكر، وهذا يمكن أن يتم حدوثه في أي زمن بعد وضع الحشوة، ومن الواجب تدخل العمل الجراحي، ويمكن أن ينتج عنه حدوث كدمة.
  • حدوث تشوه في جدار الثدي.

التعافي بعد تكبير الثدي بواسطة السيليكون

هنالك الكثير من تجارب حشوة السيليكون تتعلق في كيفية التعافي بعد العملية ومنها:

  • أن يتم أخذ مسكن للألم للتغلب على آلام الثدي بعد العملية.
  • أن تتم العناية بشقوق الجراحة جيدًا، والحرص على عدم العبث معها، أو جعلها تتعرض للخدش أو التقشير.
  • عدم القيام بممارسة التمارين الرياضية لقرابة شهر.
  • الحركة بشكل خفيف، والحرص على ارتداء حمالات الصدر الرياضية في الفترات الأولى، لأنها تساعد في منع حدوث الجلطات.

وأخيرًا فإن السيليكون هو أكثر ما يتم استخدامه لعمليات مختلفة وأشهرها عملية تكبير الثدي عن طريق السيليكون، ويتوجب المراعاة لأنواعه وأشكاله وملمسه، والفروق المتنوعة بينها وأن تتم قراءة تجارب حشوة السيليكون قبل القيام بالعملية، مع مراعاة مضاعفاتها، حتى النادرة منها مع الحرص على اختيار طبيب محترف والالتزام بجميع نصائحه.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق