تجميل الوجه

تسمين الجسم والوجه

تسمين الجسم والوجه

شبح الشيخوخة يطارد الكثير من النساء والرجال، تبدأ ملامحه بالظهور على الوجه والجسم، حيث يعد الوجه من أهم المناطق التي تجذب الانتباه، مع تقدم العمر يبدأ الوجه في فقدان الدهون التي تمنحه النعومة والجمال، وتبدأ التجاعيد في الظهور التي تهدد الوجه بفقدان النضارة والجمال، لذلك يحلم الجميع بتأخير ظهورها لأطول فترة ممكنة والحفاظ على نعومة دائمة للوجه.

الشيخوخة ليست السبب الوحيد لفقدان الوجه للدهون، ففي كثير من الحالات يلجأ بعض الأشخاص إلى اتباع أنظمة غذائية مختلفة لتجنب السمنة في الجسم، ومع اتباع الحميات الغذائية المتكررة يبدأ الوجه في فقدان الدهون المخزنة فيه، وحتى مع عودة الشخص للسمنة فإن الوجه نادراً ما يستعيد تخزين الدهون فيه، ونادراً ما تعود له النضارة والنعومة.

تعرفي معنا في هذا المقال عن طرق تسمين الجسم والوجه والمواد المختلفة التي تستخدم في تكبير حجم الوجه، عبر موقع دكتور محمد عماد.

ما هي عمليات تسمين الوجه؟

عمليات تسمين الوجه هي عمليات تهدف إلى استعادة نضارة الوجه والقضاء على التجاعيد والمحافظة على المظهر الشبابي، تتراوح العمليات العلاجية لزيادة حجم الوجه من الحقن الموضعي في بعض مناطق الوجه إلى زراعة بعض الغرسات في الوجه للحصول على نتائج دائمة.

تختلف أنواع “الفيلر” أو المادة المالئة التي يتم حقنها في الوجه كعلاج لتسمين الوجه عن بعضها البعض، وتعتمد النتائج على نوع المواد المستخدمة في الحقن، تنقسم عمليات تسمين الوجه إلى نوعين رئيسيين وهما:

عمليات حقن المواد المالئة “الفيلر” في الوجه

تشمل هذه الإجراءات حقن الدهون الذاتية المأخوذة من جزء آخر من الجسم أو حقن مادة مالئة مثل حمض الهيالورونيك أو الكولاجين أو بعض البوليمرات الاصطناعية، تكبير الوجه هو إجراء غير جراحي يتم إجراؤه لشد الوجه تحت التخدير الموضعي ودون الحاجة إلى تخدير عام.

عمليات زراعة بعض المنغرسات (الدعامات) في الوجه

وتشمل العمليات الجراحية التي يتم إجراؤها تحت التخدير العام أو الموضعي، حيث يتم نفخ الوجه عن طريق زرع دعامات سيليكون في بعض مناطق الوجه التي تحتاج إلى تقوية أو زيادة في الحجم، وتتميز هذه العمليات باستمرارية نتائجها كعلاج لتسمين الوجه.

عملية تسمين الوجه للرجال

طرق تسمين الوجه

هناك الكثير من الأشخاص الذين يعانون من نحافة الوجه بسبب عوامل وراثية ، حيث أن عدم وجود الدهون يجعل عظام الوجه تبرز، في حالات أخرى يكون الوجه النحيف نتيجة نقص الوزن، سواء كان فقدان الوزن نتيجة مرض أو اتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية، في جميع الأحوال يحتاج بعض الناس إلى تسمين وجوههم، هناك العديد من الطرق لتسمين الوجه، بما في ذلك:

  • تسمين الوجه عبر بعض التمرينات الرياضية.
  • تسمين الوجه من خلال التغذية وزيادة السعرات الحرارية في الطعام.
  • تختلف طرق تسمين الوجه عن طريق حقن بعض المواد مباشرة في الوجه.
  • زرع الدعامة في الوجه.
  • بعض الوصفات المنزلية التي تستخدم لتسمين الوجه ، والتي يتم وضعها كقناع على الوجه ، مثل ماء الورد وزبدة الشيا.

أحصل على سعر العملية الان

طرق تسمين الوجه عبر الحقن

هناك طرق عديدة لزيادة حجم الوجه عن طريق الحقن، وذلك بسبب تنوع الحشوات المعروفة باسم فيلر الوجه، والتي يمكن حقنها وتعبئتها في الوجه ، ومن هذه المواد:

  • الكولاجين: وهو البروتين الطبيعي الموجود في الجلد، ويتم تصنيعه من الأنسجة الرخوة المصنوعة من جلد البقر المنقى، يستخدم لملء التجاعيد والخطوط والندوب على الوجه. ويتم امتصاصه في الجسم.
  • حمض الهيالورونيك: هو الحشو الطبيعي الموجود بالفعل في أجسامنا ، وتقوم العديد من الشركات بإنتاجه تحت علامات تجارية مثل Restylane و Juvederm.
  • حقن سكلبترا Sculptra: حقنة مصنوعة من حمض اللاكتيك الاصطناعي ، وهي أول حقنة تمت الموافقة عليها من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية لاستعادة حجم الوجه المفقود (تصحيح ضمور الدهون) لدى الأشخاص المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية.
  • حقن كابتيك Captique: تستخدم لملء تجاعيد الوجه المتوسطة والشديدة والطيات حول الأنف والفم ، وهي عبارة عن أنسجة رخوة يتم حقنها لإضافة حجم إلى مناطق معينة من الوجه. مشتق من حمض الهيالورونيك غير الحيواني.
  • حقن هيلافورم Hylaform: يملأ التجاعيد المتوسطة والشديدة حول الأنف والفم ، وهي مادة حشو جلدي معدلة كيميائياً مصنوعة من حمض الهيالورونيك. مصمم لتنعيم سطح الجلد بشكل مؤقت.
  • حقن ردايس Radiesse: حشو جلدي اصطناعي مصنوع من هيدروكسيباتيت الكالسيوم لتصحيح التجاعيد والطيات المتوسطة إلى الشديدة. هذه الحقن هي أطول مادة حشو تدوم لأن الجسم يشكل الكولاجين حولها ، مما يضيف حجمًا إلى المناطق المحقونة.
  • الدهون الذاتية: وهي دهون يتم استخلاصها من جسم الإنسان، وهي من الطرق المفضلة لزيادة حجم الوجه، حيث أنها لا تسبب حساسية للإنسان، فهي مادة طبيعية لا تعالج كيميائياً، يتم أخذها من منطقة أخرى من جسم الشخص ليتم حقن مادة الفيلر من أجلها ، ثم يتم إعادة حقن الدهون في الوجه مرة أخرى، عيب هذا النوع من الفيلر أنه لا يدوم طويلا ، وتكاليفه عالية لوجود شفط الدهون قبل عملية الحقن ، وهي عملية استخراج الدهون من منطقة أخرى من الجسم.

أحصل على سعر العملية الان

ما هي التكلفة المتوقعة لعلاج تسمين الوجه؟

تختلف تكلفة “الفيلر” عن تكلفة جراحات زيادة حجم الوجه وكذلك تختلف تكلفة “الفيلر” بحسب المادة المستخدمة في زيادة حجم الوجه.

أما عمليات حقن الدهون الذاتية المستخلصة من نفس الشخص فتبدأ تكلفتها من 65 الف  إلى 130 الف جنيه في عيادة دكتور محمد عماد وغالباً ما تتم هذه العملية في حالة أن المريض يحتاج للتخلص من بعض الدهون الموضعية في البطن أو الفخذين أو المؤخرة والأرداف، فيتم استخدام هذه الدهون كطريقة لزيادة حجم الوجه من خلال إعادة حقنها في الخدود أو الذقن أو الشفتين أو بعض مناطق الوجه التي تحتاج للتسمين.

اقرا ايضا: أنواع عمليات تجميل الوجه للرجال وأسعارها

أحصل على سعر العملية الان

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق