Uncategorizedتكميم المعدة

أهم شروط عملية التكميم ومميزاتها وأسعارها بالتفصيل

ماهي شروط عملية التكميم؟ سؤال يبحث عن اجابته العديد من الأشخاص، تعتبر جراحات المعدة، وخاصة تكميم المعدة، من أحدث العلاجات الفعالة للسمنة وزيادة الوزن نظرًا للنتائج المذهلة التي تقدمها للمريض، خاصة عندما لا تنجح الطرق التقليدية لفقدان الوزن، وسنوضح لكم في هذا المقال ماهي شروط عملية التكميم، وذلك على موقع دكتور محمد عماد.

ماهي شروط عملية التكميم

ماهي شروط عملية التكميم

استنفاد جميع الحلول:
  • تُستخدم جراحة تكميم المعدة عادةً لعلاج السمنة وفقدان الوزن لدى المرضى الذين تزيد كتلة وزنهم عن 40 (مؤشر كتلة الجسم) والذين فشلت معهم طرق إنقاص الوزن التقليدية مثل النظام الغذائي والتمارين الرياضية وغيرها من الإجراءات، وهي أيضًا خيار مثالي للمرضى المعرضين لخطر الجراحة المعقدة والتخدير أكبر من غيرهم، حيث أنها لا تحتاج إلى تخدير كلي وتتميز بسهولة وسرعة الجراحة مقارنة بمعظم عمليات المعدة الأخرى.

أحصل على سعر العملية الان

قياس كتلة الجسم:

  • يعتبر مؤشر كتلة الجسم أو وزن الجسم هو العامل الأساسي في تقرير إجراء جراحة تكميم المعدة، لذلك قبل اتخاذ قرار إجراء الجراحة، يجب الانتباه إلى مؤشر كتلة الجسم ، حيث يُفترض أن يكون المعدل الطبيعي لن يتجاوز العدد 40 عند الذين لا يعانون من أي مشاكل صحية خطيرة مثل أمراض القلب وتصلب الشرايين وارتفاع ضغط الدم ، وبالنسبة لمن لديهم تاريخ من المرض يجب ألا تتجاوز هذه النسبة 35.

مراقبة الحالة الصحية:

  • تلعب الحالة الصحية للمريض دورًا محوريًا في اتخاذ القرارات بشأن جراحة تكميم المعدة، لأنه بالإضافة إلى الدور الفعال للجراحة في علاج السمنة ، يمكن أيضًا استخدامها كضرورة طبية لتجنب الخطر الذي قد يصيب حياة المريض، على سبيل المثال في حالة وجود أورام معينة في المعدة أو وجود ثقوب في جدار المعدة ونزيف متكرر.
    كما أنه الخيار الأمثل للأشخاص الذين يعانون من مضاعفات خطيرة مرتبطة بالسمنة مثل ارتفاع ضغط الدم ومرض السكري في المرحلة الثانية.

الالتزام بالنظام الغذائي:

  • قبل العملية يحتاج المريض إلى فهم كامل لجميع التغييرات في النظام الغذائي التي يجب عليه الالتزام بها لفترة من الوقت بعد العملية، وتشمل هذه التغييرات تناول كمية محدودة من الطعام في كل مرة.
  • يجب ألا تزيد الوجبات عن (4-5) معالق في الشهر الأول من الجراحة، ثم تزيد إلى (10-15 معلقة) بعد الشهر الأول من الجراحة، مع الأطعمة السائلة واللينة بشكل أساسي طوال الفترة بعد الجراحة.
  • تجدر الإشارة أيضًا إلى أن المعدة لن تكون قادرة على امتصاص جميع العناصر الغذائية الموجودة في الطعام، الأمر الذي يتطلب تناول مكملات غذائية منتظمة على المدى الطويل لتعويض هذا النقص.

الإقلاع عن التدخين:

  • يعتبر التدخين من أهم المعوقات التي تمنعك من إجراء جراحة تكميم المعدة، لذلك يجب الإقلاع عن التدخين تمامًا قبل شهر على الأقل من الجراحة، لأن التدخين يزيد من الوقت اللازم للتعافي بعد الجراحة ويزيد من احتمالية الإصابة بالعدوى، لأنه يقلل مناعة الجسم ويقلل أيضًا من فرصة التئام الجروح والعدوى.

وضع توقعات معقولة:

  • ليس هناك شك في أنه عندما يكون لدى المريض انطباع مسبق عن كل ما يتعلق بالعملية سيؤثر بشكل كبير على فهم جميع نتائج العملية.
  • لذلك نوصي دائمًا بإجراء محادثة مفصلة مع المعالج لفهم كل ما يتعلق بالجراحة من حيث التوقعات والتغييرات اللاحقة والنتائج المتوقعة، حيث تعتبر خطوة ضرورية لا يمكن الاستهانة بها.

أحصل على سعر العملية الان

السير على نظامٍ رياضي:

  • يجب على المرضى الذين خضعوا لجراحة تكميم المعدة الالتزام بالأنظمة الرياضية لفقدان الوزن قبل العملية وبعدها للمساعدة في تحسين تأثير العملية وتقليل مخاطر العملية.
  • تلعب دورًا مهمًا في عملية إنقاص الوزن التي تحدث تدريجياً في غضون 4 إلى 6 أشهر من إجراء العملية.

إجراء الفحوصات الأساسية:

  • من شروط عملية التكميم، أنه قبل الجراحة يجب أن يخضع المريض لمجموعة كاملة من الفحوصات الطبية المختلفة لتقييم جميع وظائف الجسم، وتشمل هذه الفحوصات قياس وظائف الكبد والكلى  وصور الدم الكامل، واختبارات سيولة الدم، وضغط الدم ومستويات الجلوكوز في الدم.

اختيار الطبيب المناسب:

  • مما لا شك فيه أنه من شروط عملية التكميم اختيار الطبيب المناسب، والذي يعتبر أهم عامل في نجاح العملية، لأنه من الأفضل اختيار طبيب لديه القدرة والمهارات وسنوات الخبرة في إجراء مثل هذه العمليات الجراحية ، لهذا يجب التأكد من السؤال بعناية عن كل ما يتعلق بالأطباء والطاقم الطبي المشاركين في الجراحة.

فهم التغيرات الحياتية:

  • من الضروري أن ندرك تمامًا أن جراحة السمنة مثل تكميم المعدة ليست حلاً سحريًا للتخلص من الوزن الزائد، لذا يلزم إجراء العديد من التغييرات في الحياة ، والتي ستحدد معدل نجاح الجراحة.
  • تشمل هذه التغييرات تناول الأطعمة منخفضة السعرات الحرارية والأطعمة الغنية بالعناصر المهمة التي يحتاجها الجسم، وتقليل كمية الطعام العام ، وممارسة الرياضة بانتظام، والابتعاد عن أنواع معينة من الأطعمة التي تحفز الجهاز الهضمي.

اقرأ أيضا: الفرق بين تدبيس المعدة وتكميم المعدة

أضرار السمنة على صحة الإنسان

ماهي شروط عملية التكميم

  • تؤدي المستويات المرتفعة من الدهون في الدم إلى ترسبها على جدران الأوعية الدموية في الجسم، مما قد يؤدي إلى ضعفها بمرور الوقت، وقد يؤدي ذلك إلى تصلب الشرايين، وارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم.
  • يعاني الأشخاص البدينون من عظام لينة وهشة، مما قد يؤدي إلى التهابات الغضروف وخشونة الركبتين وانزلاق الغضاريف وصعوبة الحركة وعدم القدرة على المشي لمسافات طويلة بشكل طبيعي.
  • يمكن أن تؤثر النسبة العالية من الدهون الضارة في الدم على وظائف الأعضاء الداخلية مثل الكلى والكبد، مما قد يؤدي إلى الفشل الكلوي والدهون الكبدية، مما قد يؤدي في النهاية إلى تليف الكبد الكامل.
  • عادةً ما يشتكي الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن من عدم انتظام ضربات القلب وارتفاع ضغط الدم، الأمر الذي يتطلب تدخلًا علاجيًا دائمًا.
  • أثبتت الأبحاث الطبية الحديثة أنه إذا كان الشخص يعاني من السمنة وتراكم الدهون الضارة في الدم، فسوف تزداد احتمالية الإصابة بأنواع مختلفة من السرطان مثل سرطان القولون وسرطان الكبد وسرطان الرحم وسرطان البروستاتا.

أحصل على سعر العملية الان

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق